عقد البرلمان في سيئون: خطوة استراتيجية نحو السلام الدائم

عقد البرلمان في سيئون: خطوة استراتيجية نحو السلام الدائم

بيان من شبكة نساء من اجل اليمن

13 أبريل 2019

ظل ضعف الحياة السياسية للدولة التي تعيشها اليمن، وعدم فعالية أجهزة الدولة التي تؤثر بشكل مباشر أو غير مباشر على الصراع في اليمن، تشيد شبكة نساء من أجل اليمن بإنعقاد البرلمان اليوم في سيئون بعد إنقطاع طويل بسبب الحرب؛ وتعتبره خطوة إستراتيجية لتعزيز وجود الدولة، وتأسيس مفهوم الحكومة والتي هي أحد مقومات السلام المستدام. 

إن غياب الدولة هو أحد أهم الأخطار التي تحيق بالمجتمع عامةً و بالنساء وحريتهم وحمايتهم خاصةً. كما يعتبر تعزيز وجود الدولة من أهم الضمانات فيما يخص ملف المرأة في السلام والأمن، حيث تعتبر  النساء أشد الفئات تضررا في غياب الدولة وسيطرة المجاميع المسلحة خارج نطاق الدولة. 

وترى شبكة نساء من أجل اليمن أن إنعقاد البرلمان خارج النطاق الجغرافي المركزي الذي أعتادت اليمن عليه هو خطوة إيجابيه نحو الفيدرالية واللامركزية. 

ونأمل بأن تكون هذه هي خطوة أولية للدولة لممارسة مهامها بشكل كامل وفعال من داخل  اليمن. وندعو المجتمع الدولي للإلتفاف وتقوية هذه الخطوة وتعزيز تحرك الحكومة اليمنية وفقا للمرجعيات " المبادرة الخليجية، مخرجات الحوار الوطني و قرار مجلس اﻷمن 2216 " واﻹتفاقيات الدولية المتفق عليها.